القائمة البريدية
محليات

هيئة التخطيط والتعاون الدولي : برنامج إصلاح القطاع الاقتصادي يقوم على 6 مكونات

دمشق..
أما رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي عماد صابوني فقد بين في محاضرة له بعنوان «برنامج إصلاح القطاع الاقتصادي العام والتكامل مع القطاعات الإدارية والخدمية الأخرى» أن مشكلات القطاع العام الاقتصادي هي مشكلات إدارية واقتصادية على حد سواء، وهذا ما يجعل أي برنامج يهدف إلى معالجة هذا المشكلات؛ برنامجاً اقتصادياً مؤسساتياً إدارياً، في وقت واحد.
وأشار إلى أن القطاع العام الاقتصادي في سورية يضم 230 جهة عاملة اقتصادية، نحو 100 مؤسسة مستقلة يتبع لها 130 شركة تتوزع إلى قطاعات مختلفة زراعة صناعة تجارة قطاع مصرفي، موضحاً أن هذا الحجم الكبير للقطاع العام الاقتصادي هو إحدى القضايا التي يجب التعامل معها بصورة واضحة حين التصدي لعملية الإصلاح.
وأكد صابوني أن إصلاح القطاع العام الاقتصادي في إطار البرنامج الزمني لسورية فيما بعد الحرب يقوم على معالجة المشكلات على مستويين، المستوى الاقتصادي المرتبط بالتحول البنيوي للاقتصاد السوري والمستوى الإداري المرتبط بالاعتماد على البناء المؤسسي والبناء والإصلاح الإداري وتطوير مفهوم الخدمة العامة والمرفق العام وما يسمى اللامركزية.
ولفت إلى أن عملية الإصلاح تستند إلى 6 مكونات، الأول هو بناء الإطار القانوني المرتبط بنماذج الحوكمة وآليات إحداث وتنظيم المؤسسات العامة وتطوير البنية التشريعية ذات الصلة، والمكون الثاني هو تصنيف الجهات العامة وفق مجموعة من المعاير التي تم البدء بالعمل عليها تتعلق بنطاق عملها وأهميتها الإستراتيجية وعلاقتها بالجهات الأخرى بسلسلة الإنتاج وعلاقتها بسياسات الدعم وأداء وفي حجم وفائض العمالة فيها، أما المكون الثالث فهو التحليل الذي يستند إلى تحليل إداري وتنظمي وإلى تحليل اقتصادي ومالي، يدرس واقع العمالة الفائضة ويعالجها.
ويتضمن المكون الرابع مجموعة من أدلة العمل التي يجب أن تكون بين أيدي من يعملون على عملية الإصلاح على الأرض، في حين يركز المكون الخامس على العمل التنفيذي من خلال إعادة الهيكلة التنظيمية التي تستند إلى نتائج التصنيف لاتخاذ قرار يتعلق بكل مؤسسة أما الإبقاء على شكلها أو دمجها مع شركات أخرى أو تجزئتها أو حتى حلها وتصفيتها، ليركز المكون السادس على وضع البنى التنظيمية والأنظمة الداخلية وتشكيل مجالس الإدارة ومعالجة قضايا العمالة وتطوير الموارد البشرية.


الاحد 03-02-2019
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق