القائمة البريدية
سياسة

وزير الأوقاف السعودي يهاجم دعاة الفتن في سورية

الرياض..
هاجم وزير الشؤون الإسلامية السعودي عبد اللطيف بن عبد العزيز ثورات الربيع العربي، مستشهدا بما تسببت به "الثورة" في سوريا من دمار وتشريد لأهلها.
ووصف الوزير السعودي خلال كلمة ألقاها أمام تجمع لدعاة سعوديين رسميين في العاصمة الرياض الثورات بأنها "ثورات سامة ومهلكة للإنسان العربي المسلم" وتجلب الخراب والدمار للبلاد والعباد وتأتي على الأخضر واليابس، وأكد أن هذا كله "بسبب دعاة الفتنة ومن سيسوا الدين لاكتساب الدنيا ومحاولة الاستيلاء على الحكم".
وأضاف أن السماح بذلك لـ"دعاة الفتن والشر، والمتاجرين بعواطف الشعوب" يؤدي إلى التشريد والقتل والدمار والخراب للأوطان دون فائدة أو نفع يعود على الشعوب والأوطان في الدين أو في الدنيا".
واستشهد في حديثه عن الثورات بالأزمة السورية وما حل بالشعب السوري من تشرد وفقر بفعل هذه الثورات و"دعاة الفتن الذين سمحوا أن يحركوا الشوارع لتصبح سوريا هكذا".

وكالات

 

الاحد 20-01-2019
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق