القائمة البريدية
سياسة

هل يدفع الوضع في إدلب الى تحرك عسكري؟

ادلب..
تمكنت جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة من حسم المعارك التي أطلقتها قبل أيام لصالحها، وسيطرت خلالها على مساحات شاسعة من الأراضي التي كانت تحت سيطرة جماعات أخرى.
وقد وقعت الاطراف المتحاربة على اتفاق لإنهاء القتال وتبادل الأسرى، على أن تخضع كل المناطق في محافظة إدلب الى ما يعرف بحكومةِ الإنقاذ التي أسستها جبهة النصرة والتي تعرف أيضا بهيئة تحرير الشام.. خطوة أثارت الكثير من التساؤلات عن مستقبل هذه المحافظة في التطورات الخطيرة وفشل تطبيق بعض بنود اتفاق سوتشي.


السبت 12-01-2019
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق