القائمة البريدية
دولي

موسكو تبدي استعدادها لإعادة النظر في معاهدة الصواريخ مع واشنطن

موسكو تبدي استعدادها لإعادة النظر في معاهدة الصواريخ مع واشنطن
موسكو..
صرح مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي فلاديمير تشيجوف بأن بلاده مستعدة للنظر في معاهدة نزع الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا، المبرمة بين موسكو وواشنطن.
وأضاف تشيجوف في حديث لصحيفة "فايننشل تايمز" البريطانية اليوم الثلاثاء، أن موسكو مستعدة للحديث عن تعديل المعاهدة أو استبدالها بمعاهدة جديدة.
وفي تعليقه على اقتراح واشنطن شمول المعاهدة المعدلة الصين بسبب مخاوفها من برنامج بكين الصاروخي، تساءل تشيجوف: "لماذا تتخوف الولايات المتحدة من ذلك أكثر منا؟"، مشيرا إلى أن روسيا لها حدود برية طويلة مع الصين، بخلاف الولايات المتحدة.
وفي وقت سابق أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عزمه على الانسحاب من معاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى، وذلك على خلفية الاتهامات المتبادلة بين موسكو وواشنطن بانتهاك وأضاف ترامب أن بلاده ستواصل تعزيز ترسانتها النووية إلى "أن يعود الآخرون إلى رشدهم"، مشيرا إلى أن هذه الرسالة موجهة إلى الصين وروسيا في المقام الأول.
وأعربت معظم الدول عن قلقها إزاء قرار واشنطن الخروج من المعاهدة، التي تعتبر من أهم ركائز الاستقرار الاستراتيجي في العالم.

نوفوستي


الثلاثاء 13-11-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق