القائمة البريدية
محليات

مفاجأة في قضية وزير الداخلية السوري والموظف الذي تم توقيفه لأجل 50 ليرة!

حلب..
تداولت صفحات سورية على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه وزير الداخلية السوري محمد الشعار برفقة ضباط في الشرطة وهو يفاجئ مندوب نقابة الأطباء في فرع مرور حلب بسؤاله عن ثمن التقرير الذي يبيعه، وأثار المقطع ضجة كبيرة على السوشال ميديا.
ويظهر في الفيديو المندوب وهو ينفي أنّه يتقاضى ثمناً أعلى من التسعيرة النظامية للتقرير الطبي، في حين سأل الوزير إحدى المراجعات لتجيب بأنّها تشتري التقرير ب 600 ليرة، الأمر الذي دعا الوزير إلى طلب إجراء ضبط وفصل الموظف من عمله وإحالته إلى القضاء.
ونقلت مصادر اعلامية عن نقيب أطباء حلب زاهر بطل للوقوف على حقيقة الأمر، فأكد أنه يوجد قرار من النقيب المركزي لأطباء سورية بالسماح لمندوبي النقابة بتقاضي نسبة لا تزيد عن 15 % من التسعيرة الرسمية، وبالتالي فإن ما تقاضاه معتمد النقابة هو ضمن الحد المسموح به من قبل نقابة الأطباء المركزية، مضيفاً أنه تحرك رسمياً لدفع الظلم الذي وقع على الموظف وأحاط فرع الحزب بالقوانين الناظمة وأوضح الموقف.


الاربعاء 07-11-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق