القائمة البريدية
محليات

سوريّة تقاضي والديها وتطلب تثبيت زواجها من أخيها!

دمشق..
أقيمت في إحدى المحاكم الشرع?ة بدمشق جلسة متعلقة بنفي النسب مرفوعة من فتاة على والد??ا تدعي ف??ا أن?ما ل?س بوالد??ا وأن?ا لق?طة وجدو?ا في الشارع ومن ثم نسبو?ا ل?ما وبالتالي فإن الذي تزوجت أخو?ا بق?ود الأحوال المدن?ة ول?س شرعاً، وفق ما ذكرت صحيفة "الوطن" السورية.
وطلبت ف??ا المدع?ة أن ?نفى نسب?ا عن والد??ا وتثب?ت زواج?ا من أخ??ا المق?د بالأحوال المدن?ة، وما ?ز?د من الأمر غرابة أن الفتاة أنجبت طفلاً وبما أن?ا
لا تستط?ع أن تنسبه ل?ا ولأب?ه نسبته لجده أي والد?ا المق?د في الأحوال المدن?ة وبالتالي أصبح أخا?ا وابن جده.
وباعتبار أن الحالة غر?بة جداً رد القاضي الدعوى شكلاً معللاً بعدة أسباب أول?ا أن? لابد أن تذكر اسم والد??ا الحق?ق??ن قبل أن ترفع دعوى نفي النسب لتثب?ت زواج?ا من أخ??ا المق?د في الأحوال المدن?ة ب?نما السبب الثاني ?جب أن ترفع الدعوى من قبل محام إضافة إلى أسباب أخرى وبالتالي تم رد طلب تثب?ت الزواج.
وأوضح مصدر قضائي أن ?ذه الحالة نادرة ولم تحدث منذ فترة طو?لة وأنه من الواضح أن ?ناك مشكلة ?ر?د الطرفان التستر عل??ا ب?ذه الطر?قة وخصوصاً أن مجر?ات القض?ة أظ?رت عدة أمور من دون أن ?ذكر?ا.
وب?ن المصدر "للوطن" أن زواج الإخوة ?عد فاسداً في القضاء لا ?أخذ حكم البطلان بمعنى أن? ?تم تثب?ت نسب الطفل في حال كان موجوداً ب?نما الباطل لا ?تم ف?ه تثب?ت النسب، لافتاً إلى أن ?ذا الزواج عل?ه عقوبة جزائ?ة كب?رة تحت مسمى جرم السفاح باعتباره  خط?راً وقذراً.


الثلاثاء 16-10-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق