القائمة البريدية
محليات

مجلس الشعب ينهي قضية مرسوم "الأوقاف" المثير للجدل!

دمشق..
أنهى مجلس الشعب السوري اليوم مناقشة المرسوم رقم رقم 16 الذي أصدره الرئيس بشار الأسد والذي ينظم عمل وزارة الأوقاف، بعد جدل طويل عم الصفحات السورية على مواقع التواصل الاجتماعي.
وذكرت صحيفة "الوطن" السورية أن مجلس الشعب وافق على حذف مواد وتعديل أخرى في المرسوم ورفعها إلى رئيس الجمهورية كمشروع قانون لإصدارها وبالتالي يتعدل الاسم من مرسوم إلى قانون.
وكان النائب في البرلمان السوري نبيل صالح كشف عبر حسابه على موقع "فيسبوك" أمس أنه "  بعد اجتماع (دام) خمس ساعات ضم 35 نائبا من لجنة التربية واللجنة الدستورية ومن يرغب من اللجان الأخرى في مجلس الشعب لمناقشة قانون الأوقاف الإشكالي، توصلنا إلى حذف غالبية المواد التي أثارت تخوفكم، وتعديل بعضها".
وتابع "يمكن القول أنه بات مقبولا لنا بنسبة 75 بالمئة، كون الباقي يخص إدارة الأملاك الوقفية وتسلط السيد الوزير على مرؤوسيه.. هذا وسيطرح القانون المعدل غدا للتصويت تحت القبة، ولمن يرغب من النواب أن يقدم رؤيته للقانون قبل التصويت".


الاربعاء 10-10-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق