القائمة البريدية
دولي

مدمّرة صاروخية أميركية ترسو في ميناء أسدود الإسرائيلي!

مدمّرة صاروخية أميركية ترسو في ميناء أسدود الإسرائيلي!

القدس المحتلة..
رست المدمّرة الصاروخية (USS ROSS) التابعة للأسطول السادس البحري الأميركي، اليوم الإثنين 8 تشرين الثاني، في ميناء أسدود جنوب الأراضي الفلسطينية المحتلة.
وقال موقع "أسدود نت" الإخباري التابع للعدو الإسرائيلي، بحسب ما نقل عنه "عربي بوست" إنها المرة الأولى منذ عام 1999 التي ترسو فيها هذه المدمرة في ميناء أسدود رغم أنها رست في سنوات ماضية بميناء حيفا (شمال).
وأضاف: "رست المدمرة مرات عدة في ميناء حيفا وتم في الماضي بحث إمكانية عيش أفراد من طاقمها في أسدود أو حيفا". ولفت إلى أن "هذه المدمرة مشهورة بإطلاق صواريخ "توما هوك" على قواعد تنظيم داعش في سوريا". واستناداً إلى الموقع العبري فإنه "خلال الزيارة سيقوم طاقم المدمرة بزيارة عدد من المواقع (دون تحديدها) في الأراضي المحتلة والمشاركة في مشروع لتعزيز العلاقات مع سكان أسدود". وأضاف: "ستنظم السفارة الأميركية في إسرائيل يوم الخميس حفلاً خاصاً بمناسبة مرور 234 عاماً على عمر البحرية الأميركية".
ونقل الموقع عن أورنا بيخور، مديرة ميناء أسدود، قولها: "للولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل مصالح مشتركة في المنطقة لذا من الطبيعي رسو المزيد من السفن في أسدود قريبا".
ورأت بيخور أن "عودة السفن البحرية الأميركية إلى أسدود يرمز إلى عمق العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة".
وقالت: "إنها لحظة تاريخية للميناء الذي يستضيف بسعادة شركاءنا من الولايات المتحدة ونطمح لتعزيز علاقاتنا البحرية".
من جهتها قالت القناة العاشرة الإسرائيلية إن المدمرة تحمل على متنها طاقماً من 400 شخص.



الاثنين 08-10-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق