القائمة البريدية
سياسة

واشنطن تعتبر ضربات إيران الصاروخية على شرق الفرات تقوض جهود مكافحة "داعش"

واشنطن..
اعتبرت ?وزارة الدفاع الأميركية? أن "الهجوم الصاروخي الباليستي الذي شنه الحرس الثوري ال?إيران?ي يوم أمس على مواقع لقيادات إرهابية شرقي ?سوريا?، يقوض عمل قوات مكافحة ?تنظيم داعش?ولفت المتحدث باسم الوزارة سين روبرتسون أن "الضربات التي نفذها الحرس الثوري، تمت دون التنسيق مع ?التحالف الدولي? بقيادة ?الولايات المتحدة?"، مشيراً الى أنه "وبالأخذ بعين الاعتبار المجال الجوي المعقد هناك، فإن هكذا هجمات تعرّض ?القوات? التي تكافح "داعش" بشكل فعّال في سوريا للخطر".
واعتبر أن "إطلاق الصواريخ على مجال جوي دون تنسيق، يشكل تهديدا على المجال الجوي المدني والعسكري" في المنطقة".
كما أشار إلى "وجود قنوات اتصال مشتركة بين الولايات المتحدة و?روسيا? من أجل تلافي الحوادث في سوريا"، لافتا إلى "عدم وجود تدابير مشابهة مع إيران".


الثلاثاء 02-10-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق