القائمة البريدية
سياسة

10 آلاف مقاتل ضمن صفوف الجماعات المسلحة في إدلب

ادلب..
كشفت الحكومة الألمانية معلومات تشير إلى وجود أكثر من 10 آلاف مقاتل في صفوف الجماعات المسلحة  في محافظة إدلب السورية، نقلا عن وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) .
وحسب معلومات داخلية للحكومة الاتحادية، فإن أقوى جماعة مسلحة هي "هيئة تحرير الشام"، التي لديها علاقات وثيقة بتنظيم القاعدة.
وتقول البيانات إن هذه الجماعة لديها ما يزيد على 8 آلاف مقاتل تقريبا.
وبحسب البيانات، فإن "الحزب الإسلامي التركستاني" في سوريا يضم ما يزيد على 1500 مقاتل، مقابل نحو 1000 مقاتل لتنظيم "حراس الدين".
ولا تتوافر بيانات موثوقة عن تنظيم "داعش"، ومن المحتمل ألا يتجاوز عدد مقاتليه 300 مقاتل.
وطبقا للمعلومات التي قدمتها الحكومة الألمانية فإن الجماعات غير المرتبطة بتنظيم "القاعدة" لديها ما لا يقل عن 55000 مقاتل في منطقة إدلب، وأقوى المجموعات هي "جبهة التحرير الوطني" التي تضم ما يصل إلى 50 ألف مسلح.
وتسيطر هيئة تحرير الشام على أجزاء كبيرة من إدلب، وكانت انشقت رسميا عن تنظيم القاعدة، إلا أنها لا تزال تعتبر في كثير من الدول بمثابة الفرع السوري للتنظيم.
يذكر أنه سبق للمبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، أن قدر عدد مقاتلي "هيئة تحرير الشام" في إدلب بما يصل إلى عشرة آلاف مقاتل.

د ب أ



الاثنين 01-10-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق