القائمة البريدية
محليات

صناعيوا القابون وفوضى ومشاجرات في اجتماع غرفة صناعة دمشق

 صناعيوا  القابون وفوضى ومشاجرات في اجتماع غرفة صناعة دمشق
دمشق..
لم يغلق ملف منطقة القابون وانتقال الصناعيون منها إلى منطقة عدرا الصناعية حتى اليوم، ومازالت الخلافات قائمة بين صناعيي القابون من جهة ومحافظة دمشق والمعنيون بالقرار من جهة أخرى، وفروقات في تقدير نسبة الدمار لهذه المنطقة.
فقد عمت الفوضى والمشاجرات الكلامية اجتماع غرفة صناعة دمشق وريفها بحضور فيصل سرور مندوباً عن محافظة دمشق، و علي بلال مندوباً عن وزارة الإدارة المحلية ورئيس غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس ومجموعة من الصناعيين ممن يملكون منشآت في منطقة القابون.
يدافع الصناعيون عن حقهم بقولهم إن منشآتهم وآلاتهم موجودة وهم جاهزون للاقلاع خلال مدة شهرين تقريباً، حيث هناك إمكانية لإعادة تشغيل حوالي400 معمل خلال هذه المدة، فالدمار لا يتجاوز ال30% وليس كما يقول تقرير محافظة دمشق بأن نسبة الدمار حوالي80% وإن المنطقة بحاجة لإعادة التنظيم، وأشاروا إلى أن مثل هذا القرار سيتسبب بالضرر لعشرة آلاف عامل أي ما يعادل خمسين ألف عائلة سورية.


الجمعة 28-09-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق