القائمة البريدية
سياسة

الرئيس الإيراني : سنبقى في سوريا طالما دمشق تحتاجنا

طهران..
أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده ستبقي وجودها العسكري في سوريا طالما تحتاجها السلطات السورية.
جاء هذا التصريح لروحاني في سياق مؤتمر صحفي أجراه على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الأربعاء، وقال: "سيستمر وجودنا في سوريا ما دامت السلطات السورية في حاجة لذلك".
وجدد الرئيس الإيراني تأكيده على أن بلاده ليست لديها أي قوات نظامية في سوريا، وإنما مستشارون عسكريون فقط، مشيرا إلى أن أحد أغراض إيران على الأراضي السورية هو إلحاق الهزيمة التامة بالتنظيمات الإرهابية الناشطة في هذا البلد. 
وأبدى روحاني رضاه عن تحقيق إنجازات في محاربة الإرهاب في سوريا، مؤكدا أن التعاون مع روسيا وتركيا أفضى إلى تخفيف حدة التوتر في إدلب والمنطقة عموما.
وعبر روحاني عن أمله بأن تنطلق العملية السياسية في سوريا ويتم اعتماد دستور جديد واختيار حكومة جديدة في أقرب وقت.

تاس


الجمعة 28-09-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق