القائمة البريدية
سياسة

ترامب يشكر جهود منع إراقة الدماء في إدلب

ترامب يشكر جهود منع إراقة الدماء في إدلب
واشنطن..
في خطوة نادرة، شكر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم حكومات روسيا وسوريا وإيران وتركيا على جهودها المبذولة من أجل منع معركة عسكرية في محافظة إدلب السورية.
وقال ترامب، أثناء ترؤسه اليوم اجتماعا لمجلس الأمن الدولي في نيويورك: "بودي أن أشكر إيران وروسيا وسوريا على تخفيفها وتيرة هجماتها على إدلب بشكل عام، تلبية لدعواتي ومطالبي الشديدة".
كما شكر الرئيس الأمريكي أنقرة على إسهامها في إبرام الاتفاق بشأن إقامة منطقة منزوعة السلاح عند خط التماس بين طرفي النزاع في إدلب.
وأعرب ترامب عن أمله في أن تتمكن هذه الدول من القضاء على الإرهابيين الموجودين في إدلب، لكن مع استمرار القيود على العمليات العسكرية الواسعة ، مؤكدا أن العالم كله يتابع تطورات الأحداث في المحافظة.
في الوقت نفسه، حمل ترامب طهران وموسكو المسؤولية عن "دعم المجزرة التي يرتكبها النظام السوري"، حسب قوله.
وجدد ترامب هجومه على الحكومة الإيرانية والذي شنه أمس من منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، متهما طهران بنشر الدمار والعنف في المنطقة.
وانتقد الرئيس الأمريكي الاتفاق النووي المبرم بين طهران ومجموعة "5+1" في عام 2015 والذي انسحبت منه الولايات المتحدة في مايو الماضي، مشيرا إلى هذه "الصفقة السيئة" مولت الحكومة الإيرانية لتطوير قدراتها النووية.
وشدد ترامب على ضرورة منع طهران من الحصول على الأسلحة النووية، مؤكدا عزم واشنطن فرض عقوبات جديدة على إيران في نوفمبر المقبل.
وتوعد الرئيس الأمريكي الدول التي لن تتراجع عن علاقاتها مع إيران بـ"عواقب وخيمة" .
كما تطرق ترامب إلى الوضع في شبه الجزيرة الكورية، مؤكدا حرص زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون على التفكيك النووي، والعمل جار خلف الكواليس من أجل تحقيق هذا الهدف وقال إن كيم "أعجبه".

وكالات


الاربعاء 26-09-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق