القائمة البريدية
سياسة

أردوغان : الاتفاق مع روسيا جنب إدلب وقوع هجوم دام

أنقرة..
أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أن توقيع اتفاق إدلب مع روسيا منع وقوع هجوم دام في المنطقة، داعيا إلى دعم جهود بلاده لمساعدة اللاجئين السوريين.
وعبر أردوغان في كلمته عن قناعته بأن توقيع اتفاق إدلب "فتح آفاق سلام وحل سياسي في سوريا خاصة في محافظة إدلب".
وأكد أن بلاده تدعم جهود التسوية السورية المبذولة على مساري أستانا وجنيف على حد سواء في محاولة لإعادة السلام إلى سوريا، مجددا دعوته كافة الأطراف لدعم مساعي إيجاد حل سياسي عادل ودائم في هذا البلد.
وأشار أردوغان إلى أن تركيا حققت الأمن والاستقرار لملايين اللاجئين السوريين في مساحة تبلغ 4 آلاف كم مربع من خلال تطهير منطقتي جرابلس والراعي من تنظيم "داعش"، وعفرين من "حزب العمال الكردستاني" وفروعه.
وأكد الرئيس التركي أن هدف بلاده هو تطهير الشمال السوري من الإرهابيين، بدءا من منبج وحتى الحدود العراقية.
وأضاف أن بلاده أنفقت 32 مليار دولار من أجل دعم اللاجئين السوريين على أراضي بلاده، فيما بلغ حجم مساعدات المؤسسات الدولية للسوريين في بلاده 600 مليون دولار، والاتحاد الأوروبي 1.7 مليار دولار فقط.
ودعا الرئيس التركي المجتمع الدولي إلى لعب دور أكبر في مساعدة بلاده التي وقفت أمام تدفقات اللاجئين إلى أوروبا.

RT


الثلاثاء 25-09-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق