القائمة البريدية
اقتصاد

درغام : فشل كل محاولات التشويش على خطط المصرف المركزي في تفعيل السياسة النقدية

 درغام : فشل كل محاولات التشويش على خطط المصرف المركزي في تفعيل السياسة النقدية
دمشق..
رغم كل محاولات التشويش على خططه في تفعيل السياسة النقدية، نجح مصرف سورية المركزي بتبسيط الإجراءات وتسريع أتمتة منظومة الحوالات؛ والتمهيد لبنية دفع إلكترونية سيستفيد المتعاملون منها تدريجياً وبشكل متسارع؛ كما تأكد للجميع الاستقرار النسبي وتحسن سعر صرف الليرة منذ أكثر من عامين واستقطاب المدخرات الموجودة لدى المقيمين وغير المقيمين بمختلف العملات.
ومع زيادة الثقة في تعافي الاقتصاد السوري ومتانة الليرة السورية ارتفعت أعداد الراغبين بالتعامل مع المصارف السورية التي أثبتت ملاءتها في السنوات الماضية؛ وهذا ما دفع البعض لزيادة محاولات التشويش والتشويه للتأثير على صمود الاقتصاد السوري.
لذلك تسعى صفحات "صفراء" معروفة الميول والتوجهات لتشويه الحقائق عبر نشر أخبار مغلوطة في محاولات يائسة لزعزعة ثقة السوريين في مصارفهم وقدرتها على استعادة ما تهجر من رساميل ومن مستثمرين للمساهمة في استكمال ما تم بناؤه بأسرع ما يمكن.
يوجد في كل دول العالم إجراءات تتخذ بحق الحسابات التي يمضي عليها فترات طويلة دون تحريك؛ فيتم تجميدها حرصاً على حقوق أصحابها عبر منع تحريكها من قبل من قد يعتقدون أن بإمكانهم استغلال غياب المتعامل أو تزوير ثبوتياته أو غيرها من المخاطر ذات الصلة. لذلك صدر قرار مجلس النقد والتسليف برقم 1418/م.ن/ب4 تاريخ 24/7/2016 وأثبت منذ "سنتين" أنه مهم وضروري للمرحلة الراهنة حيث يتم عند مراجعة المتعامل لمصرفه التحقق من شخصيته.


الخميس 09-08-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق