سياسة

وفد المعارضة السورية: نريد توفير بيئة كريمة وآمنة بالتوازي مع العملية السياسية

استانا..
أجرت وكالة "سبوتنيك" حوارا خاصا مع رئيس وفد المعارضة السورية المسلحة إلى محادثات أستانا، أحمد طعمة أكد فيه اعتماد المعارضة السورية للبيان الختامي الذي تمخض عن الجولة العاشرة من محادثات أستانا المقامة في مدينة سوتشي الروسية.
وردا عن سؤال حول ما هي الآلية المقترحة لتطبيق الجهود لمساعدة السوريين في استعادة حياتهم الطبيعية وبدء المحادثات لعودة النازحين واللاجئين أوضح طعمة بأن هذا الموضوع تم طرحه لأول مرة، مشيرا إلى أن المعارضة السورية ترحب من حيث المبدأ بعودة كل السوريين إلى بلدهم من مناطق اللجوء وهذا حق السوريين.
وأضاف: لا نريد تغييرا ديموغرافيا، نحن مع تحقيق البيئة الملائمة الآمنة لهؤلاء المواطنين فمن غير المعقول أن يعود اللاجئ لكي يلقى مصيره إما سجينا أو شهيدا. "
وتابع بقوله: نحن نريد توفير بيئة كريمة وآمنة ومستقرة مع السير قدما في العملية السياسية ومشاركة هؤلاء اللاجئين في الانتخابات والحياة في سوريا."
وتعليقا على سؤال حول التوصل إلى نقاط مشتركة واتفاقات مع الطرف السوري فيما يتعلق بمحافظة إدلب قال طعمة:
نحن لا نتفاوض مع الوفد السوري، نحن نتفاوض مع الجانب الروسي بوجود الضامن التركي والأمور في هذا الموضوع معقولة.
وفيما يتعلق بنتائج المباحثات أكد طعمة بأن النتائج جيدة إلى حد ما وقال: "طالما أن العملية تسير قدما ولو بشكل بطيء، فهذا جيد نسبيا، وأنا أعتقد أنه قياسا إلى حجم وصعوبة الملف بشكل كبير، نحن نرى الضوء في نهاية المطاف.


الثلاثاء 31-07-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net