القائمة البريدية
سياسة

وفد دبلوماسي وعسكري روسي يبحث في بيروت إعادة اللاجئين ..لافرينتيف : المحادثات ممتازة

بيروت..
وصل الوفد الدبلوماسي - العسكري الروسي إلى لبنان، اليوم الخميس، لإجراء محادثات مع كبار المسؤولين اللبنانيين، لبحث الخطة الروسية المتعلقة بإعادة اللاجئين السوريين إلى ديارهم.
وترأس الوفد الروسي مبعوث الرئيس الروسي الى سوريا ألكسندر لافرينتيف ونائب وزير الخارجية الروسية سيرغي فرشينين والقائم بأعمال السفارة الروسية فياتشسلاف مقصودوف، الجنرال ستانيسلاف غادجيما غوميدوف والجنرال فانسييف، بالإضافة إلى عدد من الديبلوماسيين والضباط في وزارتي الخارجية والدفاع الروسيتين.
وعقد لقاء بين الجانبين اللبناني والروسي، في القصر الجمهوري في بعبدا، برئاسة رئيس الجمهورية ميشال عون وحضور رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الدين الحريري، وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف، وقادة الأجهزة الأمنية.
وقال مبعوث الرئيس الروسي بعد الاجتماع الموسع في بعبدا، إن "المحادثات كانت ايجابية جداً مع الجانب اللبناني وسنواصل العمل المشترك من أجل عودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم".
وأكد أن هناك عدد من اللاجئين بالدول المجاورة يعودون يومياً إلى مناطقهم في سوريا وهذا مؤشر جيد. مشيراً إلى أن الحكومة السورية لديها الإرادة لخلق الظروف المناسبة لإعادة هؤلاء إلى حياتهم الطبيعية.
وأشار إلى أن الحكومة السورية مستعدة لاستقبال النازحين السوريين وأنها لن تتخذ أية إجراءات ضد النازحين العائدين.
بدوره علق النائب اللبناني إدغار معلوف على المبادرة الروسية قائلاً: "كل مبادرة بملف إعادة النازحين السوريين هي مبادرة إيجابية، لأن هدفنا إعادة النازحين السوريين إلى بلادهم، وبطبيعة الحال المبادرة الروسية ستكون بالتنسيق مع الدولة اللبنانية، ونحن نشجع هذا الموضوع، ونتمنى أن يكون هناك إجماع على هذا الملف، ونتأمل خيراً".
وأضاف: "نحن نشجع كل من يعمل بهذا الملف من أجل عودة النازحين إلى بلادهم لتستقيم الأمور، هناك مساحات شاسعة في سوريا لا يوجد فيها اشتباكات ولا حروب".



الخميس 26-07-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق