سياسة

عيون عناصر "الخوذ البيضاء" تبرق فرحا باستعادتهم الحياة

القدس المحتلة..
قال ضابط إسرائيلي كبير عن عناصر "الخوذ البيض" السوريين وعائلاتهم، إن أعينهم "كانت تبرق فرحا" لدى إجلائهم إلى الأردن عبر الحدود الإسرائيلية في القنيطرة ليلة الأحد الماضي.
وأضاف قائد المشروع العسكري الإسرائيلي لإغاثة جنوب سوريا، الذي لم يسمح بذكر اسمه لأسباب أمنية: "لا شك في أن ما حدث بالأمس كان موقفا مؤثرا، الوقوف على السياج الحدودي واستقبال العائلات، معظمهم نساء وأطفال".
وتابع: "العائلات اجتازت السياج بداية بتردد، ولكن بمجرد وصولهم إلى الحدود، ظهر البريق في عيونهم فرحا عندما علموا أنهم استعادوا حياتهم".
وفي عملية استكملت في ساعات الليل المتأخر الأحد، أشرفت فرقة "بشان 210" في الجيش الإسرائيلي على إجلاء 422 سوريا من عناصر ما يسمى بـ"الخوذ البيض" وعائلاتهم من هضبة الجولان السورية عبر إسرائيل إلى الأردن.



الاثنين 23-07-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net