القائمة البريدية
سياسة

إعادة إعمار اليرموك والمفقودون محور محادثات منظمة التحرير الفلسطينية في دمشق

دمشق..
اختتم وفد فلسطيني برئاسة عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة "فتح"، عزام الأحمد صباح اليوم الجمعة، زيارته إلى سوريا.
وضم وفد المنظمة كلا من عضو اللجنة التنفيذية، رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، وعضو اللجنة التنفيذية واصل أبو يوسف، وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، سمير الرفاعي، والسفير الفلسطيني لدى بيروت، أشرف دبور، والسفير الفلسطيني لدى دمشق، محمود الخالدي، ومدير الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أنور عبد الهادي.
وقال أبو هولي، في بيان صحفي إن "الوفد خلال زيارته إلى سوريا التي استمرت ثلاثة أيام بحث مع المسؤولين السوريين العلاقات التاريخية بين الشعبين والبلدين الشقيقين، إلى جانب أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، وآليات إعادة تأهيل وبناء المخيمات الفلسطينية بخاصة مخيم اليرموك المدمر".
وكشف النقاب عن أن مجلس الوزراء السوري أخذ قرارا بإعادة تنظيم منطقة مخيم اليرموك، وجوبر برزة القابون بما يتناسب مع الواقع.
ولفت إلى أن المسؤولين السوريين أكدوا خلال اللقاءات، أنهم ملتزمون بتوفير احتياجات ومتطلبات مخيم اليرموك وتسهيل إعادة النازحين من أهاليه، مشيرا إلى أن الحكومة السورية تولي إعادة إعمار وتأهيل مخيم اليرموك أولوية.
وصرح أبو هولي بأن وفد المنظمة قدم لرئيس الوزراء السوري عماد خميس، وللمسؤولين السوريين قائمة بأسماء المفقودين الفلسطينيين في سوريا، مضيفا أنهم وعدوا بمتابعة ملف المفقودين وبموافاتنا بكل جديد بخصوصه.
كما قام وفد المنظمة بزيارة ميدانية لمخيم اليرموك وتفقده، والاطلاع على أوضاع الأهالي.

وفا


الجمعة 13-07-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق