القائمة البريدية
محليات

أكثر من 30 ألف مواطن يعودون إلى داعل

أكثر من 30 ألف مواطن يعودون إلى داعل
درعا..
في ظل الاستقرار الذي تعيشه بلدة داعل بريف درعا الشمالي بعد إتمام اتفاق المصالحة واستعادتها لدورة حياتها عاد إليها أكثر من 30 ألفا من سكانها الذين غادروها في أوقات سابقة بفعل ممارسات الإرهاب.
سانا التقت عددا من العائدين إلى داعل الذين هجروا منها قسرا بسبب الإرهابيين واعتداءاتهم حيث قال عيسى عوير: إنه خرج من داعل عنوة قبل 6 سنوات بعدما سيطر الإرهابيون على البلدة مصطحبا معه أفراد عائلته إلى مدينة السويداء لتبدأ معه رحلة ألم الفراق لبيته ومعرضه الذي بناه بعرق وجهد.
وأشار مختار داعل يوسف الحريري إلى “أن كل شيء في داعل يعود إلى وضعه تدريجيا حيث عادت قوى الأمن الداخلي إليها وبدأت أعمال إعادة تأهيل الناحية ومركز الشؤون المدنية” مبينا أن “عدد سكان المدينة انخفض إلى 20 ألف نسمة أثناء سيطرة التنظيمات الإرهابية عليها واليوم تشهد عودة أعداد كبيرة إليها حيث بات يقطنها حاليا نحو 50 ألف شخص”.


الخميس 05-07-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق