القائمة البريدية
سياسة

الجيش يدعو الأهالي إلى العودة لمنازلهم في الغارية ويواصل عملياته على اتجاه الجمرك القديم وصيدا

الجيش يدعو الأهالي إلى العودة لمنازلهم في الغارية  ويواصل عملياته على اتجاه الجمرك القديم وصيدا
درعا..
شهدت بلدة الغارية الشرقية اليوم تجمعا شعبيا تأكيدا على دعم المصالحات المحلية واحتفاء بانتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب على امتداد ساحة الوطن.
وأفاد مراسل سانا الحربي من الغارية الشرقية بأن المئات من أهالي البلدة تجمعوا في ساحتها رافعين راية الوطن مرددين شعارات وهتافات تدعو إلى الالتفاف حول الجيش العربي السوري الذي يحقق الانتصار تلو الانتصار على التنظيمات الإرهابية المتقهقرة تحت ضربات بواسله في مختلف المناطق التي ابتليت بالإرهاب التكفيري.
وذكر عدد من القادة العسكريين الميدانيين الذين شاركوا الأهالي فرحتهم بالنصر أن وحدات الجيش العربي السوري التي حررت بلدة الغارية الشرقية وغيرها من بلدات ومدن درعا مستمرة في عملياتها العسكرية حتى تطهير كامل التراب السوري من الإرهاب داعين الأهالي إلى العودة لقراهم ومنازلهم بعد دحر الإرهاب عنها إلى غير رجعة.

يواصل عملياته على اتجاه الجمرك القديم وصيدا
الى ذلك وجهت وحدات من الجيش العربي السوري رمايات نارية مركزة ضد أوكار وتجمعات الإرهابيين على اتجاه الجمرك القديم وبلدة صيدا في القطاعين الشرقي والجنوبي الشرقي من مدينة درعا استكمالا لعملياتها التي تهدف إلى إعادة الأمن والاستقرار إلى الريف الشرقي وما تبقى من أحياء المدينة وإنهاء الوجود الإرهابي فيها بشكل كامل.
وأفاد مراسل سانا الحربي من درعا بأن وحدات الجيش نفذت بعد ظهر اليوم سلسلة رمايات مدفعية مركزة ضد محاور وتحركات إرهابيي “جبهة النصرة” وخطوط إمدادها في حي الجمرك القديم جنوب شرق درعا بالتوازي مع عمليات أخرى على محور بلدة صيدا إلى الشرق من درعا بـ 10 كم.
وأشار المراسل إلى أن “عمليات الجيش تهدف إلى قطع طرق وخطوط إمداد الإرهابيين في درعا البلد القادمة من الريف الشرقي والحدود الأردنية” مبينا أن “الرمايات النارية على المحورين أسفرت عن تدمير عدد من أوكار الإرهابيين وتكبيدهم خسائر بالأفراد والعتاد”.


الاربعاء 04-07-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق