محليات

استمرار عودة أهالي أرياف حلب وادلب وحماة المطهرة من الإرهاب إلى بلداتهم

حلب..
شهد معبر أبو الضهور اليوم عودة مكثفة لعشرات العائلات متوجهة لقراها ومناطقها في أرياف حلب وإدلب وحماة التي طهرها الجيش العربي السوري قادمة من مناطق سيطرة التنظيمات الإرهابية في ادلب ومنذ ساعات الصباح توافدت العائلات عبر ممر أبو الضهور مصطحبة معها آلياتها ومعداتها الزراعية وأغراضها الشخصية والمنزلية.
ورغم ملامح التعب التي كانت بادية على وجوه العائلات العائدة إلا أن ارتياحا عاما انتابهم فور وصولهم الى اول نقاط تمركز الجيش العربي السوري مؤكدين في حديثهم لمراسل سانا..انهم كانوا “بانتظار هذه اللحظة على أحر من الجمر نظرا لما عانوه من سوء المعاملة والإهانة لكرامتهم من قبل الإرهابيين” ومشيرين إلى أنهم “اضطروا إلى ترك منازلهم والإقامة مؤءقتاً في المناطق الواقعة تحت سيطرة المسلحين ومع أول فرصة سنحت لهم جمعوا اغراضهم وأسرعوا بالعودة إلى قراهم بالرغم من الأكاذيب التي روجها الارهابيون لإدخال الخوف إلى قلوبهم ومنعهم من العودة”.



السبت 30-06-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net