محليات

مئات العائلات تعود إلى منازلها في حران العواميد

مئات العائلات تعود إلى منازلها في حران العواميد
ريف دمشق..
عادت مئات العائلات اليوم إلى منازلها في بلدة حران العواميد بريف دمشق بعد تهجير قسري دام لأكثر من خمس سنوات بسبب اعتداءات التنظيمات الإرهابية التكفيرية على البلدة التي أعاد إليها الجيش العربي السوري الأمن والاستقرار.
وعبر الأهالي عن سعادتهم بالعودة إلى منازلهم بعد تهجير دام لسنوات مؤكدين أنهم سيقفون صفا واحدا إلى جانب الجيش العربي السوري للحفاظ على بلدهم وصون الأرض وإعادة تأهيل وتنظيف بيوتهم التي دمرتها التنظيمات الإرهابية.
وطالب الأهالي بتأهيل الشوارع وتنظيف الطرقات وتأمين الخدمات الصحية والكهربائية والمياه وذلك للإسراع في إعادة دورة الحياة وممارسة حياتهم الطبيعية وزراعة واستثمار أراضيهم.
وأشار رئيس بلدية حران العواميد عمار عسكر إلى عودة حوالي 500 أسرة من أهالي البلدة التي تركت منازلها هربا من التنظيمات الإرهابية منذ أكثر من 5 سنوات مبينا أن البلدية تعمل على تأمين المستلزمات الضرورية وتزويد البلدة بأكثر من خزان لمياه الشرب بشكل إسعافي إضافة إلى التنسيق مع محافظة ريف دمشق لتأمين الكهرباء للمنازل وترحيل الأنقاض وفتح الطرقات وإعادة تأهيل البنى التحتية من مدارس ومستوصف ومنشات حكومية.


الاربعاء 20-06-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net