القائمة البريدية
دولي

ترامب: "اطردوا ابن العاهرة من الملعب"!

ترامب: "اطردوا ابن العاهرة من الملعب"!
واشنطن..
خرج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتصريح مثير آخر، ورأى أن لاعبي كرة القدم في بلاده الذين يقاطعون النشيد الوطني وخاصة ذوي البشرة السمراء يجب أن لا يبقوا داخل الولايات المتحدة!
وقال ترامب خلال مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" إن على اللاعبين في دوري كرة القدم الأمريكية لا سيما ذوي البشرة السمراء الذين يقاطعون النشيد الوطني "ألا يكونوا على الأرجح في البلاد"، ما سيتسبب على الأرجح في ضجة جديدة حول هذا الموقف المثير للجدل.
جاء تصريح ترامب في معرض رده على سؤال بشأن اتفاق أبرمه أمس الأول مالكو أندية دوري كرة القدم الأمريكية، يُلزم اللاعبين بالوقوف أثناء عزف النشيد الوطني أو أن يبقوا في غرف الملابس حتى انتهائه.
وعلّق الرئيس الأمريكي في هذا الشأن قائلا: "أعتقد أنه أمر جيد. لكني لا أعتقد أن عليهم البقاء في غرف الملابس"، وواصل الكشف عن رأيه في هذه المسألة مشيرا إلى أنه "يجب الوقوف بفخر من أجل النشيد الوطني، وإلا لن يكون باستطاعتكم اللعب. يجب ألا تكونوا هنا (في الملعب)، وربما عليكم ألا تكونوا حتى في البلاد".
مسألة كيفية التعامل مع اللاعبين الذين يرفضون الوقوف للنشيد الوطني كانت فرضت نفسها على اجتماع مالكي الأندية الأربعاء الماضي في أتلانتا وذلك بعدما وجدت الرياضة الأكثر شعبية في الولايات المتحدة نفسها في قلب عاصفة سياسية في 2017، حين وصف ترامب اللاعبين الذين يركعون خلال النشيد الوطني عوضا عن الوقوف بـ"أبناء العاهرات".
وأثارت تلك التصريحات موجة من الاحتجاجات في أنحاء الدوري في سبتمبر الماضي، وأثارت حفيظة بعض المشجعين ووضعت العديد من المالكين المحافظين المساندين لترامب في موقف محرج.
وفي المقابلة التلفزيونية التي جرت أمس، توصل ترامب إلى أن "مالكي أندية دوري كرة القدم الأمريكية قاموا باختيار صحيح".
في المقابل لم ترض رابطة لاعبي الدوري عن القرار الصادر عن مالكي الأندية، لاسيما أنها لم تُستشر قبل اتخاذه.


الجمعة 25-05-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق