القائمة البريدية
سياسة

لافروف: إرسال قوات عربية إلى سورية هدفه تقاسم مسؤولية انتهاك سيادة البلد

موسكو..
أكد القائم بأعمال وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف، أن مقترح الولايات المتحدة الأمريكية، الخاص بإرسال قوات عربية إلى سوريا، هدفه تقاسم مسؤولية انتهاك سيادة البلد، وتقاسم تكاليف العملية.
وقال لافروف،عقب المباحثات بصيغة (2+2) بين وراء الخارجية والدفاع لكل من روسيا ومصر: "كما قال زميلي وصديقي، نحن تطرقنا إلى هذا الموضوع في سياق مناقشة الوضع في سوريا، وفي إطار مناقشة أعمال اللاعبين الخارجيين، بمن فيهم الولايات المتحدة، وذلك لأن واشنطن، هي من اقترح فكرة دعوة الدول العربية لإرسال قواتها إلى سوريا".
وأضاف: "بحسب علمي كان ذلك لهدفين، الأول هو تقاسم مسؤولية الانتهاك المباشر لسيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية، التي لم تدعو الولايات المتحدة أو المشاركين الآخرين بالتحالف إلى أراضيها".
وتابع الوزير: "أما الهدف الثاني فهو تقاسم العبء المالي، وواشنطن تتحدث عن ذلك بشكل مباشر، وأعتقد أن الجميع يعلمون ماذا وراء هذه الدعوة، ونحن نقدر الموقف الذي اتخذته مصر".



الاثنين 14-05-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق