القائمة البريدية
محليات

مقتل مسؤول التفاوض في الضمير في اشتباك لمنع "جيش الإسلام" من الخروج

مقتل مسؤول التفاوض في الضمير في اشتباك لمنع "جيش الإسلام" من الخروج
ريف دمشق..
أفادت مراسلة RT في سوريا بمقتل شاهر جمعة رئيس لجنة التفاوض في بلدة الضمير الواقعة في منطقة القلمون الشرقي، باشتباكات وقع بهدف منع مسلحي تنظيم "جيش الإسلام" من مغادرة المدينة.
وأوضحت مراسلتنا أن الاقتتال وقع بين قادة مجموعات "جيش الإسلام" أثناء تواجد فريق RT في المدينة، ما أسفر عن مقتل جمعة، مضيفة أن مسلحين حاولوا أيضا قتل حسين شعبان قائد التنظيم في الضمير وأصابوه بجروح.
وذكرت أن الهجوم هدف إلى عرقلة خروج "جيش الإسلام" وفقا للاتفاق، الذي توصل إليه التنظيم سابقا مع الجيش السوري. 
من جانبهم، أكد ناشطون من "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، الذي يتخذ من لندن مقرا له، اغتيال جمعة وإصابة شعبان جراء عملية نفذها مسلحون مجهولون.
وبين الناشطون أنه "جرى إطلاق النار عليهما من قبل المسلحين المجهولين الذين لاذوا بالفرار"، مشيرين إلى أن الاغتيال تزامن مع عمليات تسليم السلاح الثقيل والمتوسط من قبل الفصائل العاملة في المدينة، ضمن الاتفاق الذي ينص على خروج المسلحين نحو مدينة جرابلس شمال محافظة حلب الذي من المقرر أن يبدأ يوم 19 أبريل الجاري بإشراف من الشرطة العسكرية الروسية والهلال الأحمر السوري.

RT + وكالات


الاربعاء 18-04-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق