القائمة البريدية
سياسة

الرئاسة التركية: لا نعتزم تسليم عفرين للحكومة السورية

أنقرة..
أفاد مراسل الميادين بقصف مدفعي تركي عنيف صباح اليوم الخميس على عفرين السورية وريفها، لافتاً إلى اشتباكات أخرى في ناحية ميدانكي.
ونقلت كاميرا الميادين مشاهد مباشرة لتطورات الهجوم التركي على عفرين من جبل الأحلام على مشارف المدينة. في حين تحدثت مواقع كردية عن شهيد و 5 مصابين نتيجة القصف التركي على مركز عفرين.
كما اشار مراسلنا إلى استمرار حركة النزوح من المناطق التي يطالها القصف التركي في عفرين باتجاه الزيارة وتل رفعت.
الناطق باسم الرئاسة التركية قال "لا نعتزم تسليم عفرين للحكومة السورية"، مشيراً إلى أن "تشكيل إدارة محلية من الشعب هو من أولوياتنا".
وتابع "ينبغي أن نتوجه إلى المناطق الأخرى في سوريا بعد تحقيق الأمن في عفرين".
وفيما يتعلق باتفاق واشنطن وأنقرة بشأن منبج أشار الناطق إلى أن هذا الاتفاق "ملزم ولن يتغير بتغير وزير الخارجية الأميركية ريكس تيلرسون".
وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الروسي في موسكو أمس الاربعاء إن لدى أنقرة اتفاق مع الولايات المتحدة على ضرورة خروج المقاتلين من عفرين ومنبج في سوريا، مؤكداً أن تركيا وروسيا وإيران تدعم وحدة الأراضي السورية بشكل كامل.
الناطق باسم الرئاسة التركية أشار أيضاً إلى أن تركيا تنتظر من الولايات المتحدة "اتخاذ خطوات ملموسة بشأن منبج".
وكانت القوات الشعبية السورية ردّت على اعتداءات تركية على مواقعها في محيط عفرين باستهداف مواقع للجيش التركي في مارع.
وأكد مراسل الميادين أن "لا مؤشرات ميدانية تدل على سيطرة القوات التركية، وقوات درع الفرات في محيط عفرين".
وتزامن ذلك مع إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه يأمل في الانتهاء من السيطرة على المدينة بالكامل بحلول مساء أمس الأربعاء.


الخميس 15-03-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق