القائمة البريدية
سياسة

على وقع التقدم السريع في الغوطة.. ميليشيات حي القدم إلى إدلب

دمشق..
وافق إرهابيو جبهة النصرة وميليشيا «الجيش الحر» على الخروج من حي القدم نحو إدلب، حسبما نقلت وكالات معارضة عما سمته «مصدراً عسكرياً» بالحي.
واعتبر مراقبون أن التقدم السريع الذي حققه الجيش في غوطة دمشق الشرقية، دفع «النصرة» وميليشيا «الحر» للإقدام على هذه الخطوة.
وقال المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه: إن «قوات الجيش خيرتهم بين مصير الغوطة الشرقية، والخروج نحو إدلب»، زاعماً أن الميليشيات اختارت «الحفاظ على أرواح المدنيين والخروج من الحي خلال 48 ساعة، وبوجود «الهلال الأحمر العربي السوري». ويخضع الجزء الأكبر من الحي لسيطرة الميليشيات، على حين يسيطر الجيش على الأجزاء الشمالية الغربية منه.


الاحد 11-03-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق