سياسة

الدفاع الروسية: مدنيون يعجزون عن الاستفادة من المهلة الإنسانية في الغوطة الشرقية بسبب القصف

موسكو..
أكد المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن المدنيين عجزوا اليوم عن الخروج من الغوطة الشرقية خلال المهلة الإنسانية، رغم تحقيق تغير إيجابي في المفاوضات مع زعماء الفصائل المسلحة هناك.
وقال الجنرال يوري يفتوشينكو، رئيس مركز حميميم لتنسيق المصلحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا والتابع لوزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، إن نحو 250 لاجئا رجعوا إلى ديارهم في محافظات حمص ودمشق ودير الزور خلال الساعات الـ24 الماضية.
وذكر أن الأطباء الروس قدموا المساعدة إلى 50 مواطنا سوريا، بينهم 15 طفلا، خلال الفترة المذكورة.


السبت 10-03-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net