محليات

حط بالخرج .. ابواق المسؤولين الاعلامية

 حط بالخرج .. ابواق المسؤولين الاعلامية
دمشق - خاص..
لم يعد يميز المواطن ولا يشعر بالفرق في عمل المؤسسات وسلوك المسؤولين بعد ان انتشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مهمتها الابتزاز والقبض او تشويه السمعة وما سمعناه من احاديث جانبية ومنشورات عن درجة تقييم عمل المحافظين الذي انتشر صيتها في الفترة الاخيرة مع حديث عن تغيرات بالجملة وترتيب المحافظين في سلم التغيرات تؤكد ان هناك البعض يقرأ غزلا في بعض المقصرين وكأنه لم يخلق مثله في مكان عمله .
واليوم لا بد من فضح التقصير والخلل اذ يجب ان لا يسكت احدا على الخلل والفشل والوهم وان لا يساعد على تضخيم الاوهام وتمجيدها بل من واجب الاعلام ان يشعر المواطن بالفرق في عمل المؤسسات وان يسلط الضوء على قصص النجاح في المؤسسات الوطنية وان كانت بانجازات فردية وان يتعامل مع المقصرين بمهنية عالية كي يستطيع المواطن ان يوزع الجلاءات بالعلامات الصحيحة للمسؤولين .
والصحيح اليوم ان لكل مسؤول ابواقه الاعلامية التي تروج لتحركاته السريه وتختار الوصف المعسول لجولاته وتحركاته والمواطن تاه بين ما يلمسه من نتائج وما يقرأه من بوستات وصور على كوة النساء وتواضع بانه مستمر على مكتبه لاخر هذا العام وبعدها بيفرجها الله او يحط بالخرج ..؟؟

شام برس - طلال ماضي


الاثنين 26-02-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net