القائمة البريدية
محليات

تجميد البويضـة ناجحة لاي عمر و بانتظار قانون ينظّم عمل مـراكز الإخصـاب

دمشق..
ضمن أعمال المؤتمر العلمي الرابع عشر للجمعية السورية للمولدين والنسائيين أقامت الجمعية ورشتي عمل في مشفيي التوليد الجامعي بدمشق والزهراوي بحضور عدد من الأطباء الاختصاصيين وطلاب الدراسات العليا والأطباء المقيمين, تناولت  التطورات الحديثة في أمراض النساء ومعالجة العقم.
وأكد الدكتور مروان الحلبي رئيس الجمعية أن هدف المؤتمر  إطلاع الأطباء على آخر المستجدات وتم إحضار محاضرين من الدول العربية الشقيقة والأجنبية الصديقة للمشاركة في المؤتمر.
وأوضح الدكتور الحلبي أن معظم حالات العقم أصبحت قابلة للمعالجة سواء بالعلاج الطبيعي أو بتقانات الإخصاب المساعد, وحالياً يتم تجميد الأجنة ورعايتهم وتجميد النطاف ونحن في سياق إصدار قانون ينظم عمل مراكز الإخصاب في مجال تجميد البويضة وهو في طور التطبيق, ومن الممكن تجميدها لأيّ عمر توجد فيه بويضات عند المرأة, مشيراً إلى عدم وجود دراسة وإحصائية ميدانية لحالات العقم في سورية, لكن تتراوح نسبته عالمياً بين 15 و 20 بالمئة وهي نسبة عالية وازدادت مع التطور الحضاري حالات نقص الخصوبة ولكن مع المعالجة هناك نسبة أقل من 3 بالمئة يبقى لديهم تأخر في الإنجاب.
الدكتور فيصل العمر اختصاصي العقم وطفل الأنبوب أكد أن أطباء سورية وصلوا إلى تطور علمي كبير على رغم الحرب والحصار وأن نسب النجاح في معالجة العقم تتراوح وسطياً بين 38 – 50 ? وهذه نسبة عالمية .


الخميس 22-02-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق