القائمة البريدية
محليات

اهالي الحسكة يرفضون المحاولات الرامية إلى الإيقاع بين المكونات الاجتماعية

الحسكة..
دعت الفعاليات الاجتماعية من وجهاء وشيوخ عشائر في المركز الثقافي بالقامشلي خلال لقائهم وفد وزاري الى ضرورة الاهتمام بالفلاحين والاعفاء من فوائد الديون العقدية المترتبة عليهم والابقاء على رأس المال وتقسيطها والاسراع بصرف تعويضات للمنازل التي تضررت جراء الأعمال الإرهابية وإدراج الأضرار الزراعية ضمن جداول التعويض وتفعيل مركز معالجة الأورام السرطانية بمدينة القامشلي.
وجددت الفعاليات الاجتماعية وقوفها الى جانب الجيش العربي السوري في حربه على الارهاب التكفيري حتى تحقيق النصر مبدين استعدادهم لتقديم كل ما يلزم لمؤازرته لتبقى سورية واحدة موحدة بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد.
وأدان المشاركون الاعتداءات التركية على الأراضي السورية مؤكدين أن مدينة عفرين ستبقى سورية رافضين الوجود الأمريكي غير الشرعي على الأراضي السورية والمحاولات الرامية إلى الإيقاع بين المكونات الاجتماعية بغية ضرب الوحدة الوطنية وزعزعة الاستقرار والامن في المنطقة.


الاحد 18-02-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق