سياسة

نصر الله : اسقاط الـ F16 جاء بقرار سوري وما قبله ليس كما بعده

نصر الله : اسقاط الـ F16 جاء بقرار سوري وما قبله ليس كما بعده
بيروت..
قال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر اللّه إنّ المنطقة كلها دخلت علناً في قلب معركة النفط والغاز، مشيراً إلى أنّ موضوع لبنان ليس قضية منفصلة عن المنطقة ككل.
ولفت نصر اللّه خلال كلمة له إحياءً لذكرى الشهداء القادة إلى أنّ "الجشع والطمع" يطبعان أسلوب الإدارة الأميركية وهي لا تخجل من المجاهرة بذلك، مضيفاً أنّ إسرائيل تحاول استغلال إدارة الرئيس دونالد ترامب والوهن العربي للحصول على قرار أميركي بضم الجولان إلى كيانه.
الأمين العام لحزب الله، تطرق إلى أنّ بعض القادة العرب والأجانب يتحدثون عن ثروة نفطية وغازية في سوريا وهذا أحد أسباب الصراع عليها، معتبراً أنّ "الاحتلال الأميركي يحافظ على ما تبقى من وجود لداعش في سوريا ويمنع الآخرين من القضاء عليه".
 ورأى أيضاً أنّ "بقاء الاحتلال الأميركي في سوريا يعود لأن آبار النفط والغاز موجودة في شرق الفرات".
وفي السياق عينه، قال نصر الله إنّ إدارة ترامب ترى العراق بعيون نفطية وكل مواقفها هناك مبنية على مقاربات نفطية صرفة، منوهاً بأنّه "ثمة معركة نفط وغاز تديرها واشنطن من شرق الفرات إلى العراق فقطر والخليج".
وفيما يتعلق بإسقاط المضادات السورية الطائرة الإسرائيلية السبت الماضي، وصف الأمين العام لحزب الله العملية بـ"الإنجاز العسكري الاستراتيجي وما قبله ليس كما بعده".
كما أكد أنّ القيادة السورية اتخذت قرارها بالدفاع عن نفسها و"هو قرار سوري للرئيس بشار الأسد وليس لإيران أو سواها"، منوهاً إلى أنّ "من أسقط الطائرة الإسرائيلية هم جنود وضباط في الجيش العربي السوري الباسل".
وتابع أنّ ما قام به الجيش السوري يجب أن يكون مفخرة للجميع لأنه عمل بطولي.
ولفت نصر الله إلى أنّ أهم الطائرات الاستراتيجية تعطيها أميركا لإسرائيل، أمّا لبنان فلا يُعطى حتى منظومات دفاع جويّة.


السبت 17-02-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net