القائمة البريدية
ثقافة وفنون

ثقافة اندونيسيا في ابو رمانة

ثقافة اندونيسيا في ابو رمانة
بالوقوف دقيقة صمت احترامالأرواح شهدائنا الأبرار.. تلاه النشيد الوطني الأندونيسي  والنشيد العربي السوري افتتح الحفل في المركز الثقافي بأبورمانة... وبحضور رسمي اذ شارك السفير الأندونيسي وأعضاء السفارة ومعاوني وزير الثقافة ومدير الثقافة.. وحضور شعبي كثيف..
اذ بدأت الأمسية بكلمة ترحيبية من السيدة رباب أحمد مديرة المركز الثقافي... تحدثت بعدها عن العلاقات بين البلدين..
ثم ألقى السيد معاون وزير الثقافة كلمة شكر فيها وقوف أندونيسيا مع سوريا في حربها ضد الارهاب..
بعدها ألقى السفير الأندونيسي كلمة رحب فيها بالحضور ووضح أن الفرقة التي ستقيم الحفل هم موهوبين من أعضاء السفارة والطلاب الأندونيسيون في سوريا.. بعدها عرض فيلم عن طبيعتها الساحرة
ثم بدأ الحفل بأغنيات عديدة ووزع على الجمهور ترجمة بالعربية للأغاني التي قدمت.. فمثلا أغنية (بلغوا أبي شدة شوقي)
أرى في عينيك آلاف الذكريات..
تعب الحياة منقوش على جبينك...
تبدو كبيرا ومتعبا
قدتعاني صعوبة التنفس..
لثقل عبئ الحياة عليك..
أبي أنا مشتاق اليك...ملامح وجهك تحكي آلاف الحكايات...
أما أغنية (العودة الى جاكرتا)فتقول:
هناك منزلي تحت الضباب الأزرق..
هناك حبيبتي واقفة منتظرة عندحدود الوقت..
الى جاكرتا أنا عائد
حيث كنت أعيش مع الأصدقاء..
طال زمان الانتظار
لكني سأعود....
أمسية تميزت بأغنياتها الجميلة الساحرة التي تناغمت تناغما تاما مع الطبيعة...
 
حسناء صالح

الاربعاء 07-02-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق