القائمة البريدية
محليات

كبار المستثمرين «حراميـة» كهرباء

كبار المستثمرين «حراميـة» كهرباء
حمص..
الاستجرار غير المشروع للطاقة الكهربائية وصل إلى الحد الذي بدأ فيه عدد من الصناعيين والمستثمرين في المدينة الصناعية في حمص سرقة الكهرباء وبأساليب كثيرة منها وضع كابلات تحت الأرض، وفي أنابيب مياه الشرب أيضاً، ولا تزال الحملات هناك تحاول أن تجد خروقات جديدة لمعامل ومنشآت يقفل أصحابها الأبواب حتى على عمالهم.
مصلح الحسن مدير كهرباء مدينة حمص تحدث لتشرين عن خروقات لستة من كبار المستثمرين لديهم مراكز تحويل باستطاعات كبيرة، وقد رفض الإفصاح عن أسمائهم لضرورات الملاحقة القانونية لأولئك المستثمرين.
الدكتور بسام منصور مدير المدينة الصناعية في حسياء قال: إن الإدارة غير مسؤولة عن الاستجرار غير المشروع للمستثمرين، وأن هناك جهات تقوم بملاحقتهم ومقاضاتهم إن اقتضى الأمر.
مدير مراقبة الشبكات في مديرية كهرباء حمص قال: تقوم ورشات الضابطة العدلية بتنظيم حملات مكثفة على واقع الاستجرار غير المشروع، وخاصة في معامل المدينة الصناعية في حسياء، وهذه الحملات لا تشمل أوقات الدوام الرسمي فقط، وإنما تكون في الأوقات غير المتوقعة ليلا، وأحيانا في ساعات الفجر، وتكون هذه الحملات ضمن الجدول الدوري لعناصر الضابطة العدلية أو من خلال إخباريات بالاتصال الهاتفي من المواطنين.
من جهته, السيد رامي المصري رئيس الدائرة الفنية في مديرية الكهرباء أكد أنه من خلال الجولات تم ضبط عدة حالات لمعامل تقوم باستجرار الكهرباء بطريقة غير نظامية عن طريق (التلاعب بالعدادات، أوعن طريق الوصل المباشر خارج العدادات، أو عن طريق ضرب الكابلات الأرضية أو سحب كابلات من اللوحات المنتشرة في شوارع المدينة الصناعية) وأشار إلى أن معظم المعامل هي معامل بلاستيك ونسيج وبسكويت، ومنذ بداية العام 2017 تم ضبط 40 معملاً، خمسة منها مستثمرين مشتركين بمراكز تحويل (بلاستيك ونسيج).


الاثنين 05-02-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق