سياسة

المسلحون في ادلب يرون "القيامة" في الضربات الروسية

المسلحون في ادلب يرون "القيامة" في الضربات الروسية
ادلب ..
يدفع المسلحون في ادلب ثمن حماقتهم باسقاط الطائرة الروسية حيث بدأت الضربات المركزة والدقيقة الروسية على اوكار المسلحين وقتل اكثر من 30 مسلحا خلال ساعات قليلة من اسقاط الطائرة ونشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر وحشية المسلحين في الاشتباك مع الطيار بعد هبوطه بمظلة وهذا ما زاد من وتيرة الضربات الروسية حتى وصفتها بعض المجموعات المسلحة بيوم القيامة ومجموعات اخرى و آخر "بالجنون الروسي" وسط حالة من الهستريا من جراء هذه الغارات .
وأعلن أمس 11 من الميليشيات المعارضة، في ريفي حماة وإدلب، عن تشكيل غرفة عمليات مشتركة تحت مسمى «دحر الغزاة»، لا تضم تنظيم جبهة النصرة الذي يسيطر على معظم محافظة إدلب.
وقالت ميليشيات: «حركة أحرار الشام الإسلامية، وجيش الأحرار، وجيش إدلب الحر، وجيش النصر، وفيلق الشام، ونور الدين زنكي، وجيش العزة، وجيش النخبة، والجيش الثاني، ولواء الأربعين، والفرقة الأولى مشاة» في بيان: إنها توحدت في غرفة عمليات مشتركة باسم «دحر الغزاة».
وذكر البيان، أن الهدف الأول لغرفة العمليات الجديدة هو صد قوات الجيش العربي السوري، أما الخطوة اللاحقة فستتضمن طرح الخيارات العسكرية المتاحة.
وبعد ساعات على إصدار بيان غرفة عمليات الميليشيات في إدلب، أعلن مسلحو الحزب التركستاني عن انطلاق معركة «لا يضرهم من خذلهم» ضد الجيش السوري في ريف إدلب، لكن الجيش تمكن من صد الهجوم الذي شنه إرهابيو الحزب مع شركائهم من «النصرة» على محور «تل سلطان» بريف إدلب الجنوبي الشرقي.
 
شام برس


الاثنين 05-02-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net