سياسة

لافروف: جزء من المعارضة السورية غادر سوتشي لأسباب مختلقة

موسكو..
اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن جزءا من المعارضة السورية غادر مؤتمر الحوار الوطني في سوتشي لأسباب مختلقة لا علاقة لها بالتسوية.
وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الإيطالي انجيلينو ألفانو في موسكو، اليوم الخميس، إن "مجموعة المعارضة السورية التي كانت تتخذ من إسطنبول مقرا لها وصلت إلى سوتشي، لكنها رفضت المشاركة في المؤتمر لأسباب لا علاقة لها بالتسوية، يمكن وصفها بالمختلقة، وعادت إلى اسطنبول".
وأضاف الوزير: "ولكن مع ذلك نقل المعارضون صلاحياتهم إلى نائب وزير الخارجية التركي الذي شارك في عمل المؤتمر من البداية وحتى النهاية، ما ضمن الطابع الشامل للمؤتمر فيما يخص تمثيل المعارضين من إسطنبول".
وأكد لافروف أن روسيا تأمل بأن تساعد نتائج المؤتمر المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا في تنشيط عملية التفاوض في جنيف بهدف إجراء الإصلاح الدستوري.
وذكر وزير الخارجية الروسي أن دي ميستورا في حديث معه أعرب عن ارتياحه للمناقشات التي جرت في سوتشي، واعتبرها دليلا على أن المؤتمر لم يكن تمثيلية، بل ضمن إمكانية التعبير عن الآراء بشكل ديمقراطي لممثلي مختلف فئات المجتمع السوري.
وأضاف لافروف: "قال لي دي ميستورا إن المؤتمر يساعده بالفعل في جهوده لإحياء مفاوضات جنيف".


الخميس 01-02-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net