سياسة

"المرأة الحديدية" تدعو أردوغان للتفاوض علنا مع الرئيس الأسد

 "المرأة الحديدية" تدعو أردوغان للتفاوض علنا مع الرئيس الأسد
انقرة..
قالت رئيسة “حزب الخير” التركي، ميرال أكشينار، إنه ليس من الصائب اتخاذ الحكومة التركية مظهرا عدائيا من الرئيس السوري بشار الأسد في وقت تجري فيه اتصالات دبلوماسية سرية معه.
وأضافت أكشينار تعليقا على عملية عفرين العسكرية أنه يتوجب على السلطات التركية بدء مفاوضات علنية مع السلطات السورية، حسبما أفادت صحيفة “زمان” التركية.
وأكدت رئيسة “حزب الخير” التركي أن هناك تعاونا غير معلن بين الحكومتين التركية والسورية في عملية “غصن الزيتون” بمدينة عفرين السورية.
وأضافت أن سماح دمشق لتركيا باستخدام المجال الجوي السوري يدل على وجود تعاون بينهما.
وكانت ميرال أكشينار، والتي سبق وأن شغلت منصب وزير الداخلية في تسعينات القرن الماضي والملقبة بـ”المرأة الحديدية”، قد كشفت الستار عن حزبها الجديد العام الماضي، واعتبرت الصحافة الدولية أكشينار منافسا قويا لأردوغان.
وخلال إجابتها على أسئلة الصحفيين في مقر الحزب أدلت أكشينار بتصريحات حول عملية “غصن الزيتون” الجارية في منطقة عفرين السورية، وأكدت أكشينار دعمها للجيش التركي، معرجة بالقول إنه يتوجب على الحكومة التركية انتقاد نفسها فيما يتعلق بالظروف التي أسفرت عن الوضع الحالي.
وشن الجيش التركي قبل أسبوع عدوانا عسكؤيا على منطقة عفرين شمالي سوريا أسماه عملية “غصن الزيتون”.

صحيفة “زمان” التركية


الاحد 28-01-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net