سياسة

لافروف يناقش مع وفد المعارضة السورية التحضيرات لمؤتمر سوتشي

موسكو..
أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، دعم موسكو لجميع جهود التسوية السياسية في سوريا استنادا على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.
وقال لافروف في لقاء مع رئيس هيئة التفاوض العليا للمعارضة السورية نصر الحريري بموسكو: "يجب أن تفضي المفاوضات المباشرة إلى البدء بالتحضير للانتخابات استنادا لقرار مجلس الأمن"، مؤكدا في الوقت ذاته أن "هدف مؤتمر سوتشي هو دعم عملية المفاوضات في جنيف، بأوسع تمثيل لأطياف الشعب السوري".
بدوره ثمن نصر الحريري الدور الروسي في تسوية الأزمة السورية، لكنه أكد أن "قرار مشاركة المعارضة في مؤتمر سوتشي سيتخذ بعد سماع المقترحات ومناقشتها مع جميع الشركاء".
واستطرد قائلا: "لا نزال نتمسك بالمرجعيات الدولية لحل الأزمة وأهمها قرار مجلس الأمن 2254.. أي قرارات لا تتوافق مع القرار نرفضها. وانطلاقا من إيماننا العميق بحل الأزمة السورية، تم تشكيل الوفد الموحد للمفاوضات الفعالة".
وأضاف الحريري: "نريد سوريا دولة حرة تعددية لا طائفية تحترم حقوق جميع السوريين، وأي انتخابات مقبلة في سوريا يجب أن تكون شفافة وتحت إشراف الأمم المتحدة".
وأكد الحريري أن "الإرهاب هو العدو الأول في سوريا.. السوريون سيقفون يدا واحدة لمواجهة ذلك"، مشيرا إلى أن "العمليات العسكرية في الغوطة الشرقية مستمرة والمنطقة بحاجة لمساعدات إنسانية عاجلة".

RT



الاثنين 22-01-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net