محليات

حط بالخرج ... دكتورة مهندسة وضعت شهادتها على الرف وتنتظر

حط بالخرج ... دكتورة مهندسة وضعت شهادتها على الرف وتنتظر
دمشق..
جائتني رسالة تقول ...انا مهندسة تعينت بمكان مالو علاقة بشهادتي ... وقررت كفي دراسات ع حسابي ع امل يتحسن وضعي .. عملت ماجستير ودكتوراه ...اخدو مني وقت وجهد كبير ... طبعا وبالاخر هلكت حتى عدلولي اجري الشهري يعني عطوني علاوة 7%فقط لا غير ... ولساتني محل ما انا ما تغير بوضعي شي .. طبعا بدك واسطة لتتحرك لاي مكان ...والواسطة طبعا بدا مصاري ... وانا لا املك الاثنين .... وهيك حطيت الشهادة عالرف وقعدت..
طبعا الاخت تخاف من الانتقام في حال الحديث للصحافة عن مشكلتها وتقول ناطرة الفرصة المناسبة بهدوء ...مكن انفعل وانزعج اوقات بس بقول الا ما تجي الفرصة.. بالامس القريب دكتور مهندس يبيع في محل بالة والاخت المجهولة دكتورة مهندسة حاطي شهادتها على الرف وتعبي الخرج بهمومها وتنتظر من يقدر شهادتها في مستنقع اداري يتمدد بقوة الفشل والفشل والحكومة تسعى الى ربط التعليم بالمجتمع والاستفادة من الطاقات البشرية وليس محاربتها..؟؟

شام برس- طلال ماضي


الثلاثاء 09-01-2018
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net