القائمة البريدية
سياسة

الوزير حيدر: الرد في حرستا سيكون عسكريا

دمشق..
أعلن وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية الدكتور علي حيدر أن منطقة حرستا في الغوطة الشرقية بريف دمشق “أبعد ما تكون حاليا عن إنجاز اتفاق تسوية ومصالحة” جراء خرق التنظيمات الإرهابية المسلحة فيها اتفاق منطقة تخفيف التوتر.
جاء ذلك في تصريح صحفي للوزير حيدر على هامش ورشة عمل أقيمت في فندق الشام حول “التعامل مع الأطفال الذين تم تجنيدهم” حيث أكد حيدر أن التنظيمات الإرهابية المسلحة في حرستا والتي كانت ضمن منطقة تخفيف التوتر قامت باعتداءات “منتظمة ومتكررة” على نقاط للجيش العربي السوري ومؤسسات الدولة واستهدفت المدنيين في الأحياء والضواحي السكنية بدمشق ومحيطها بعشرات القذائف.


الاثنين 08-01-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق