القائمة البريدية
سياسة

حماس بإنتظار موافقة دمشق على استقبال وفدها

حماس بإنتظار موافقة دمشق على استقبال وفدها
القدس المحتلة..
لم ترصد حركة حماس اي تطور لافت خلال الاسبوع الماضي على صعيد اتصالات المصالحة بينها وبين الحكومة السورية فيما كشف مصدر مطلع داخل حركة حماس لـ"راي اليوم" بان الهدف من التقارب مع ايران تحديدا هو العمل على استعادة العلاقة مع حكومة الرئيس بشار الاسد وفي اسرع وقت ممكن.
وتنظر اوساط حماس لتنشيط العلاقة مع نظام دمشق بإعتباره “أولوية سياسية ” على المستوى الاقليمي.
لكن تجاوب دمشق مع مساعي المصالحة الواضحة التي قررتها الحركة لا تزال”بطيئة وزاحفة” ولا تنطوي على اختراقات سريعة بالرغم من دعم واسناد حزب الله وايران لهذا الاتجاه.
القيادي الوحيد الذي استقبلته دمشق واجرت معه مباحثات هو صالح العروري .
وتنتظر حماس موافقة دمشق على استقبال وفد قيادي من الحركة يزورها بصفة رسمية ويضم قيادات من التنظيم الخارجي لحماس.


الاثنين 01-01-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق