القائمة البريدية
محليات

حط بالخرج .. هل ترفع الحكومة شعار محاربة الغنى الفاحش

حط بالخرج .. هل ترفع الحكومة شعار محاربة الغنى الفاحش
دمشق- خاص ..
أيها الفقراء الطيبون في بلدي لكم مني أخلص الإجلال ولرواحكم أسمى التمجيد .. لولاكم أحبتي الفقراء لتبخر السلم وذوى الحلم بين فكي كماشات ارهابية صماء لا يعرف الرفق إلى أسنانها سبيلا ولا الذبح الى سكينها رأفة أو رحمة .
بورك فيكم يافقراء وطني المعلقة صوركم في مداخل المدن والقرى والمنحوتتة تضحياتكم على نصب للشرف عله يخلد بطولاتكم لكن من كثرتها وكثرة عددكم ضاع الاسم واعتاد الناس على ذكر الشهداء والابطال لكن ستبقون أنتم الأجمل من بين كل الأنساب التي أنجبها الجشع والريع في مفاصل الأغنياء التعساء وتجار الازمات الاغبياء .
ياربي ما هو الحال الذي وصلنا اليه فالفقير محرّم عليه الشكوى او التفكير بالمرض والاكل واللبس والدواء اسعار كاوية وفي كل صيدلية قانون خاص والكساء في البالات الاكثرشعبية وتشتري نفايات واسعارها كاوية ولا يمكنك الاقتراب من المحلي لتقترب من الاوروبي بغض النظر عن كيفية دخولها وانتشارها المهم اتقاء شر البرد والخلاص امام الضمير المعذب بانك كسوت اطفالك كما تتخلص المواد التي تغذي جسمك من طاولة الفقراء وتترك المكان لما يسد الجوع من مساعدات ومواد يتعفف الدجاج عن اكلها .
والفارق الشاسع بين الفئات المسحوقة والفئات القليلة المتنعمة يحتم على الحكومة بدلا من التكديس بالخرج ان ترفع شعار محاربة الغنى الفاحش بدلا من محاربة الفساد والفقر كون هذه الفئة قليلة ويمكن حصرها بسهولة ولكن هل تفعل .

 شام برس - طلال ماضي


الاثنين 01-01-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق