القائمة البريدية
ثقافة وفنون

جوقة الفرح .. 40 عاما من الفرح

  جوقة الفرح .. 40 عاما من الفرح
دمشق خاص..
(جوقة الفرح) .. أربعون عاما من الفرح منذ انطلقت عام 1977 حيث كانت بدايتها في ليلة الميلاد.. بدأت باحياء الترانيم الدينية واحياء التراث الموسيقي..
عرفت منذ بدايتها بأنها تبنت قضايا الانسانية عامة بالانشاد .
مكرمة في المركز الثقافي العربي بأبو رمانة ممثلة بمؤسسها (الأب الياس زحلاوي) وبحضور كبير.. حيث استعرض الصحفي ملهم الصالح مع الأب زحلاوي مسيرة حياته منذ تأسيس الفرقة...مع الوقوف عند المحطات الهامة وكان أحدها اللقاء مع رئيس رابطة منشدي مسجد بني أمية حمزة شكور لتكريس الاخاء الديني
كماتحدث عن العمل مع الفنان العظيم الراحل وديع الصافي واهتمامه ورعايته للجوقة..
كما كان مهما الوقوف طويلا مع الأب الياس زحلاوي عند أسماء شهداء الجوقة ضحايا الارهاب... وكم كان أبا حزينا حين تحدث عنهم  فردا فردا...أما التكريم فكان من قبل السيد معاون وزير الثقافة ومدير الثقافة كما قدمت وكنوع من التكريم الفنانة التشكيلية (دعاء بسطاطي)التي ولدت باعاقة جسدية بلا ذراعين استطاعت أن تتغلب عليها وترسم .
قدمت دعاء للأب الياس زحلاوي صورة من رسمها للسيدة العذراء والسيد المسيح عليهما السلام..
اذ قال الأب الياس هذه هي سوريا وهؤلاء هم أبناؤها.
كان تكريما مهما للأب الياس الذي كرس حياته للجوقة لنشر الفرح
أخيرا لن ننسى ماقاله بداية حفل التكريم
( ازرع نايا تحصد نايات) وهذه النايات هي للانسانية والحياة.

حسناء صالح


الاثنين 01-01-2018
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق