سياسة

العلم السوري في «الأحياء الكردية»

العلم السوري في «الأحياء الكردية»
حلب..
شهد عدد من أحياء حلب أمس تطوراً لافتاً، تمثّل في رفع العلم السوري في عدد من الأحياء التي تنتشر فيها حواجز لـ«وحدات حماية الشعب» الكرديّة. ورغم عودة معظم أحياء المدينة إلى سيطرة الدولة السورية إثر خروج المجموعات المسلّحة من القسم الشرقي أواخر العام الماضي، ظلّ العلم السوري غائباً عن عدد من الأحياء مثل الشيخ مقصود، الأشرفيّة، الهلّك، وبعيدين. وترافق رفع العلم فوق المؤسسات الحكوميّة ببدء عودة عشرات من العائلات إلى تلك الأحياء، بعد أن حالت بينها وبين عودتها سابقاً جملة تعقيدات ومخاوف. ورغم أن الإجراء يأتي في خضم تزايد حدة التصريحات بين الحكومة السورية و«مجلس سوريا الديمقراطيّة»، نفت مصادر كرديّة أن يكون رفع العلم ناتجاً من «الخوف من التصعيد»، وأكدت أنه يأتي في إطار اتفاق محلي بين المحافظة ووجهاء الأحياء.


الاربعاء 20-12-2017
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net