القائمة البريدية
محليات

حلب تكتسي بالفرح استعداداً للذكرى السنوية الأولى على تطهيرها من الإرهاب

حلب تكتسي بالفرح استعداداً للذكرى السنوية الأولى على تطهيرها من الإرهاب
حلب..
بدأت الأجواء الاحتفالية تظهر في مختلف شوارع مدينة حلب، بالتزامن مع اقتراب حلول الذكرى السنوية الأولى لخروج المجموعات المسلحة من أحيائها الشرقية.
ففي مثل هذا اليوم قبل عام، كانت الباصات الخضراء بانتظار المجموعات المسلحة التي كانت تسيطر آنذاك على الأحياء الشرقية في حلب، بهدف إخراجها من المدينة باتجاه ريف محافظة إدلب بعد أن حاصرها الجيش السوري ضمن تلك الأحياء إبان سيطرته على أحياء بني زيد ومساكن هنانو والحيدرية ومعظم الأحياء الشمالية الشرقية من المدينة.
استعدادات مدينة حلب لاحتفالات النصر بدأت وتيرة متسارع مع حلول صباح اليوم الثلاثاء، فمن تدريبات عسكرية مكثفة على الاستعراض العسكري المقرر إقامته يوم الجمعة القادمة، إلى فرق الإنشاد والرقص المولوي "الدراويش" التي جابت الساحات العامة للتدريب، وصولاً إلى تزيين الشوارع والطرقات بالأعلام السورية وصور شهداء الجيش السوري ومقاتليه.
الاستعدادات لم تقتصر على الرسمية منها، فباشر عدد كبير من أصحاب المحال التجارية عمليات التزيين والإنارة أمام واجهات محالهم تمهيداً للاحتفال بذكرى التحرير من سنوات الإرهاب التي عانتها مدينتهم بين عامي /2012/ و/2016/.
ومن المقرر أن تشهد مدينة حلب صباح يوم الجمعة احتفاليات عامة في معظم الشوارع والساحات وخاصة في ساحة سعد الله الجابري وسط المدينة، على أن يتخللها مسيرات شعبية حاشدة لأبناء الشهباء احتفالاً بالذكرى الأولى لخروج آخر مسلح من الأحياء الشرقية لمدينتهم.
وكان تاريخ 22/12/2017، شهد خروج آخر مسلح من الأحياء الشرقية لمدينة حلب والتي أصبحت منذ ذلك الحين آمنة بالكامل تحت سيطرة الجيش السوري باستثناء الأطراف الشمالية الغربية منها (جمعية الزهراء والراشدين) التي ما زالت ترزح تحت وطأة التنظيمات الإرهابية المسلحة منذ ذلك الحين.

شام برس- زاهر طحان


الثلاثاء 19-12-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق