القائمة البريدية
رياضة

على خلفية أحداث مباراتهم مع "الوحدة".. غليان غير مسبوق يسود أوساط الجمهور الأهلاوي

على خلفية أحداث مباراتهم مع "الوحدة".. غليان غير مسبوق يسود أوساط الجمهور الأهلاوي
حلب..
تسود حالة من الغليان غير المسبوق بين أوساط جمهور نادي الاتحاد الذين يشكلون الغالبية العظمى من أبناء مدينة حلب، على خلفية الاعتداءات التي ارتكبها جمهور نادي الوحدة الدمشقي بحق لاعبي وجماهير النادي، عقب المباراة التي جمعت الفريقين على أرض ملعب تشرين بدمشق يوم أمس الجمعة.
أحداث مباراة الأمس، غلبت على منشورات معظم الشبكات والصفحات الشخصية بحلب، فتوحدت المطالبات للاتحاد الرياضي العام في سورية بمعاقبة فريق الوحدة، وخاصة في ظل كم الإساءات والإهانات التي تعرض لها النادي الحلبي العريق خلال تواجده في دمشق، بدءاً من إغلاق ملعب التمرين أمام لاعبي الأحمر، مروراً بـ "التيفو" المسيء من قبل جمهور الوحدة تجاه القلعة الحمراء، ووصولاً إلى حالات الضرب المتعمد التي استهدفت اللاعبين والجمهور عقب المباراة.
مئات الحلبيين المحبين لنادي الاتحاد، ذهبت بهم أحداث الأمس إلى ما أبعد من عقوبات الاتحاد الرياضي التي لم تحدث حتى الآن، فأطلقوا "هاشتاغات" ونداءات مليئة بالتهديد والوعيد للاعبي وجمهور نادي الوحدة في مباراة الإياب التي ستقام على أرض ملعب رعاية الشباب في حلب.
وفي السياق وصلت بعثة نادي الاتحاد إلى حلب ظهر اليوم السبت قادمةً من دمشق، كان في استقبالها أمام مقر النادي ثلّة من المشجعين الذين قدموا للتعبير عن دعمهم للاعبي ناديهم، في حين لم ترد أي تعليقات أو تصريحات رسمية من قبل إدارة النادي على أحداث المباراة.
وكانت مباراة أمس السبت التي جمعت بين ناديي الاتحاد والوحدة، تخللتها إساءات بالجملة من قبل جمهور الوحدة للنادي الأحمر، حيث كان أبرز تلك الإساءات "تيفو" حمله مشجعو النادي البرتقالي تضمن نمرين برتقاليين (إشارة إلى نادي الوحدة)، أثناء قيامهما بـ "دعس" جرذ أحمر كناية عن نادي الاتحاد، قبل أن تتطور الأمور إلى ضرب جمهور الوحدة لجمهور ولاعبي نادي الاتحاد بعد المباراة ما أدى إلى إصابة اللاعب "ثائر كروما" بجروح طفيفة إلا أنها استدعت نقله إلى المشفى لتلقي العلاج.

شام برس- زاهر طحان


السبت 09-12-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق