سياسة

"داعش" يقترب من حدود إدلب .. ويقتل 40 عنصراً لــ "النصرة" في كمين

ادلب..
قالت مصادر ميدانية إن عدداً من مسلحي "داعش" نجحوا بالتسلل إلى قرية الحويس شرق محافظة حماة وتمكنوا من المرور عبر حواجز الهيئة على أنهم مقاتلين ضمن صفوفها،مشيرين إلى قيام المتسللين بنصب كمين أوقع أكثر من 40 قتيلاً من الهيئة كانوا متوجهين إلى نقاط الاشتباك مع تنظيم "داعش" في ريف حماة الشرقي.
وأضافت المصادر أن الهيئة خسرت العشرات من مقاتليها خلال اليومين الماضين إلى جانب قتلى الكمين ،وذلك بالتزامن مع تقدم لتنظيم "داعش" وسيطرته على عدد من القرى الخاصعة لسيطرة الهيئة، وكان آخرها قرى عنبز وأبو حية ورسم الأحمر وأبو خنادق ورسم الكراسي ورسم الحمام،حيث باتت تفصله نحو 4 كم لدخول حدود ادلب الإدارية.  
وأفادت المصادر أن جميع قتلى الكمين يتبعون لقاطع حلب، كانت استقدمتهم الهيئة لمؤازرة مقاتليها على محاور الاشتباك مع تنظيم "داعش" الذي يسعى إلى إيجاد قاعدة جديدة له بعد طرده من ريف السلمية شرق حماة.
وتشهد محافظة إدلب استنفاراً لهيئة تحرير الشام بعد اشتباكات بينها وبين أنصار القادة الذين جرى اعتقالهم قبل أيام بأوامر من الجولاني، وسط حالة من الفلتان الأمني تشهده المحافظة وارتفاع حوادث القتل والاختطاف.


الجمعة 08-12-2017
جميع الحقوق محفوظة لوكالة الأنباء شام برس © 2009
www.champress.net