القائمة البريدية
محليات

البدء بإعادة الخدمات إلى البوكمال تمهيدا لعودة الأهالي إلى منازلهم

دير الزور..
اطلع محافظ دير الزور محمد ابراهيم سمره خلال جولة ميدانية على حجم التخريب والدمار الذي خلفه تنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة البوكمال التي طهرها الجيش العربي السوري من الإرهاب التكفيري.
وأشار المحافظ إلى أن الجولة التي شملت مباني شركة الكهرباء ومركز الاتصالات ومجلس المدينة والمشافي والمجمع التربوي والمعبر الحدودي مع العراق وعددا من المباني الحكومية الأخرى تأتي للوقوف على واقع المدينة بعد تحريرها من قبل أبطال الجيش العربي السوري.
وبين سمره أن الوضع في البوكمال “مقبول إلى حد كبير” بالنسبة لممتلكات الأهالي في حين تعرضت الممتلكات العامة لتخريب كبير مشيرا إلى أنه سيتم العمل على تقييم الواقع والبدء بإعادة الإعمار تمهيدا لعودة الأهالي إلى منازلهم.
بدوره أشار أمين فرع دير الزور لحزب البعث العربي الاشتراكي ساهر الصكر إلى أن الفكر الظلامي لتنظيم “داعش” استهدف البنى التحتية للمدينة مطمئنا الأهالي أن عودتهم إلى منازلهم ستكون “قريبة جدا”.
وبين قائد شرطة دير الزور اللواء عبد الحكيم وردة أنه ستتم إعادة عمل المركز الحدودي مع العراق بعد إعادة تأهيل مرافقه خلال الأيام القليلة القادمة.


الخميس 30-11-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق