القائمة البريدية
سياسة

درار: «قسد» ستنضم إلى «جيش سورية» بعد «الفيدرالية»!

الحسكة..
أعلن الرئيس المشترك لـ«مجلس سورية الديمقراطية – مسد» رياض درار، أن ذراعه المسلحة ميليشيا «قوات سورية الديمقراطية- قسد» ستنضم إلى ما سماه «جيش سورية بعد تحقيق الفيدرالية»، متغافلاً عن أن التسمية الرسمية للجيش في سورية هي «الجيش العربي السوري». تصريحات درار، اعتبرها مراقبون أنها تتضمن تهديداً مبطناً بالإبقاء على «مسد» وذراعه العسكري كحركة تمرد في البلاد، ما لم تتحقق مشاريعه الانفصالية.
وقال درار، في تصريح لوكالة «رووداو» الكردية: «إذا كنا ذاهبين إلى دولة سورية واحدة بنظام فيدرالي نعتقد أنه لا حاجة للسلاح والقوات، لأن هذه القوة سوف تنخرط في جيش سورية ولأن الوزارات السيادية مثل الجيش والخارجية ستكون لدى المركز، وقوات سورية الديمقراطية هي قوات سورية وليست قوات محلية».
وأوضح درار، أنه عندما تكون التسوية السورية قد أنجزت ستكون ميليشيا «قسد» جزءا من الجيش السوري وسيتكفل بتسليحها.
وبحسب المراقبين، فإن أكراداً في شمال سورية لم يتعظوا مما حصل في مدينة كركوك شمال العراق، ودعوا التيارات الكردية الانفصالية في شمال سورية إلى التفكير ملياً في ما حصل في كركوك.
وقال درار: «نعمل من أجل السلام في سورية وليس المواجهة مع أي طرف سوري، إنما نبني ذاتنا ونحمي مناطقنا ونحافظ عليها في حالة أمن وأمان وسلام إلى أن يحين الموعد المرتقب موعد التفاوض الحقيقي».


الاثنين 27-11-2017
رجوع
رجوع
طباعة
طباعة
إرسال لصديق
إرسال لصديق